اخبار

عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب : مصر رغم التحديات الاقتصادية العالمية استطاعت أن تحقق نمو في الصادرات

عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب :
مصر رغم التحديات الاقتصادية العالمية استطاعت أن تحقق نمو في الصادرات

كتبت هدي العيسوي
وافقت لجنة الصناعة بمجلس النواب أمس على مشروعات الموازنة العامة، وخطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية للعام المالي 2024/2025 لكل من الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة، والمعهد القومي للجودة، والمجلس الوطني للاعتماد، ومصلحة الرقابة الصناعية.

ومن جانبه، قال النائب علاء حمدي قريطم، عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب، أن انخفاض قيمة إيرادات المعهد القومي للجودة، والذي يبلغ حجمه في مشروع الموازنة الجديدة 4 ملايين جنيه، مشيرا إلى أن هيئة التنمية الصناعية تشترط توفر شهادة اعتماد الجودة ضمن المستندات المطلوبة لإتمام إجراءات ترخيص المصانع، وتجديد تلك التراخيص أيضا، وبالتالي يجب أن تكون الإيرادات السنوية أكبر من ذلك.

وأوضح قريطم، في بيان له اليوم، أنه سيتم تحديد موعد مقبل لدراسة هذا الأمر ومعرفة الصادرات والواردات.

وأوضح قريطم، أن لجنة الصناعة بمجلس النواب تولي اهتماماً خاصا بهذا الملف وفق توجهات الدولة المصرية في الوقت الحالي بتذليل كافة العقبات أمام القطاع الصناعي.

وأضاف قريطم، أن مصر رغم التحديات الاقتصادية العالمية استطاعت أن تحقق نمو في الصادرات هذا العام مما يشير إلي قوه وصلابة الاقتصاد المصري.

ولفت قريطم إلي إن المجلس يعمل حالياً على إعادة النظر في العديد من التشريعات والقوانين الخاصة بثطاع الصناعة والاستثمار خلال الفترة المقبلة.

وأشار إلى أن المجلس يدرس تقديم حوافز تتضمن خفض أسعار الأراضي ومنح خاصة بالمستثمرين وتقديم رخص ذهبية لتنفيذ المشروعات .

خلال الاجتماع ناقشت اللجنة أيضاً موازنة معهد التبين للدراسات المعدنية بإجمالي تقديرات بلغت نحو 87 مليون جنيه.

كما وافقت لجنة الصناعة بمجلس النواب على موازنة مصلحة الكفاية الإنتاجية والتدريب المهني، حيث بلغت إجمالي التقديرات نحو 498 مليون جنيه.

كما وافقت لجنة الصناعة، على موازنة الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية عن العام المالي المقبل، حيث بلغت التقديرات نحو مليار و163 مليون جنيه.

ووافقت لجنة الصناعة بالبرلمان، على موازنة هيئة التنمية الصناعية، حيث بلغت التقديرات نحو 2 مليار و863 ملينون جنيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى