اخبار

مجمع اعلام اسيوط يحتفل بعيدالشرطة المصرية ال ٧٢ ضمنها

متابعة/فاطمه احمد ................... احتفالات قطاع الإعلام الداخلى بالهيئة العامة للاستعلامات. نظم مجمع إعلام أسيوط بمركزيه الإعلام والنيل احتفالية بمناسبة عيد الشرطة المصرية ال٧٢ تحت شعار "عطاء....تضحية...وفاء بالعهد" برعاية د.ضياء رشوان-رئيس الهيئة ود.أحمد يحيى-رئيس القطاع وذلك صباح اليوم الأربعاء الموافق ٣١ /١ / ٢٠٢٤م بقاعة المؤتمرات بالمجمع. بدأت فعاليات الاحتفالية بالسلام الجمهورى ثم تلاوة لبعض آيات القرآن الكريم أعقبه كلمات افتتاحية لكلا من عبير جمعة حسين- مدير مركز إعلام أسيوط وسحر حسين محمد-مدير مركز النيل للإعلام بأسيوط رحبتا فيه بالسادة الحضور وأكدتا على دور قطاع الإعلام الداخلى فى نشر الوعى بين مختلف فئات المجتمع بأهم الأحداث والمناسبات الوطنية وكيف أن للشرطة المصرية دورا كبيرا فى تحقيق الأمن والاستقرار المطلوب لتنمية الوطن. ثم تم عرض فيلم تسجيلى قصير حول بطولات وإنجازات الشرطة المصرية. وتحدث أ/محسن محمد جمال-مدير عام الإدارة العامة لاعلام وسط الصعيد موضحا أن الاحتفال بعيد الشرطة المصرية هذا العام يمثل تأكيدا على قوة المجتمع المصرى وتماسكه والتحام الجبهة الداخلية مع أفراد الشرطة المصرية للتصدى لمحاولات إثارة الفتن ونشر الشائعات وتفتيت الوحدة الوطنية. وأشار اللواء/تادرس قلدس-عضو مجلس النواب السابق إلى دور الدولة فى إعداد وتأهيل طلبة وطالبات كليات ومعاهد الشرطة حتى يصلوا للمستوى اللائق من اللياقة البدنية وضبط النفس والثبات الانفعالى اللازم للتعامل مع التحديات الأمنية المختلفة، تتلخص مهام الشرطة فى الشق الإدارى والشق القضائى وتعمل على منع الجريمة قبل وقوعها وضبط الجريمة والتحقيق فيها وضبط الجناة. كما أكد اللواء /فريد الشويخ-لواء شرطة شرطة سابق على استبسال رجال الشرطة فى معركة الإسماعيلية عام ١٩٥٢م أمام الاحتلال الإنجليزى مما جعلها ذكرى خالدة نحتفل بها حتى يومنا هذا. وروى الشويخ بطولات رجال الشرطة المصرية وتضحياتهم للزود عن أمن الوطن والمواطنين. وتناول القس / فيلوباتير- كاهن بكنيسة السيدة العذراء بأسيوط الحديث عن أهمية الوحدة الوطنية ومكانة أفراد الشرطة لدى الجميع، حث الأديان على نشر السلام ونبذ العنف والجريمة. ثم استعرض فضيلة الشيخ/ سيد محمد عبد العزيز-مدير عام الدعوة بالأزهر الشريف وأمين بيت العائلة المصرية بمحافظة أسيوط صور التضحية والفداء لرجال الشرطة للحفاظ على الأمن وان مصر كانت وستظل قبلة الأنبياء والرسل يحتمى بها كل لاجئ. هذا وقد شارك فى اللقاء لفيف من ممثلى القيادات الشعبية ومؤسسات المجتمع الحكومى والمدنى،رجال الدين الإسلامى والمسيحى،شباب الخريجين بجامعة أسيوط ووسائل الإعلام المحلى بالمحافظة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى